ستستضيف قطر عام 2022 عشاق كرة القدم من جميع أرجاء العالم للاحتفال بهذه اللعبة الجميلة، لذا من الضروري أن نقدم لضيوفنا خدمات بأعلى مستوى، وأن نهيئ لهم الأجواء ليعيشوا تجربة غير مسبوقة في جميع جوانبها. حددت الهيئة العامة للسياحة في قطر أربعة منتجات وخدمات سياحية ستسهم في منح الزوار تجربة استثنائية، وتتضمن:

• المنتجات الثقافية والتراثية: توفير التجارب الثقافية الأصيلة، وتطوير المنتجات والخدمات التي تعزز وترسخ الثقافة العربية.
• فعاليات الأعمال: تطوير منتجات وخدمات تلبي حاجات زائري الفعاليات، فضلاً عن الحاجات التنظيمية لتلك الفعاليات.
• السياحة الترفيهية والرياضية: تطوير منتجات وخدمات تلبي احتياجات السياحة الترفيهية والرياضية للعائلة، بما في ذلك عروض العناية بالصحة والأنشطة الترفيهية والرياضية
• مناطق الترفيه الحضرية للعائلة: التوسع في تقديم تجارب رائعة في المناطق الحضرية، مع التركيز على العائلة (مثل: مدن الملاهي، والمنتجعات الترفيهية المتكاملة، والمتاحف والمرافق "الترفيهية التثقيفية").

التحدي

سيسهم العالم العربي بأسره في إمتاع وإلهام عشّاق الساحرة المستديرة من كل أقطار الأرض عام 2022. لتعزيز خططنا القائمة، قدّم المشاركون أفكاراً إبداعية واستثنائية تُظهر جمال الثقافة والتراث العربييْن أمام الزوار من جميع أنحاء العالم. نحن نريدك أن تبتكر تجارب لن ينساها المشجعون، يعيشون بأنفسهم من خلالها أفضل ما تزخر به بلداننا، بينما تساهم في خلق اقتصاد متنوع في قطر وباقي دول المنطقة على المدى الطويل.

مجالات التركيز

الخدمات الثقافية ووسائل الراحة لقرى المشجعين
ستكون قرى المشجعين مراكز للإقامة والترفيه قبل بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 وأثناء فعاليات البطولة وحتى بعد انتهائها. يعد تطوير خدمات ومنتجات ووسائل راحة جديدة تقدم تجارب ممتعة لا تُنسى للعائلات والأطفال المقيمين في هذه القرى والزائرين لها من أهم عناصر النجاح لقرى المشجعين. ينبغي أن تكون المنتجات والخدمات المبتكرة المتعلقة بقرى المشجعين قابلة للتطوير، نظراً إلى الحاجة لزيادة القدرات الاستيعابية أثناء البطولة وغيرها من الفعاليات الكبيرة، ومن ثمّ خفض تلك القدرات الاستيعابية بعد انتهاء تلك الفعاليات.

التجارب السياحية الفريدة
الشرق الأوسط عبارة عن نسيج رائع من الثقافات المترابطة معاً بلغة واحدة وقيم مشتركة. على سبيل المثال لا الحصر، تشمل الأساليب المبتكرة لتقديم التجارب الثقافية القطرية والشرق أوسطية الأصيلة إلى السائحين بما يتماشى مع أولويات الهيئة العامة للسياحة في قطر ما يلي:
• الخدمات والتجارب الفريدة وغير المسبوقة.
• الأنشطة الترفيهية، مثل الأنشطة الرياضية وأنشطة الاستمتاع بالطبيعة والمغامرات الحالية أو الجديدة.
• الرحلات والبرامج التعليمية لتثقيف الزائرين بمعلومات عن قطر والمنطقة.
• المنتجات الرمزية أو الهدايا التذكارية المصنوعة أو المصممة في قطر.

سهولة الوصول للجميع
لا يمكن الاستمتاع بالمواقع السياحية والرحلات ما لم تكن تتوافر معلومات عن مناطق الجذب السياحي، فضلاً عن سهولة الوصول إلى المناطق نفسها. يشمل تطوير المنتجات والخدمات المبتكرة التي تسهم في تحسين إمكانية الوصول، على سبيل المثال لا الحصر:
• ضمان سهولة الوصول إلى معلومات فورية مخصصة وسهلة الاستخدام، مثل الخرائط، والمعلومات حول الوجهات، والفعاليات، والمطاعم، والفنادق، ووسائل المواصلات، بحيث تكون هذه المعلومات متاحة للجميع، بمن فيهم الأشخاص ذوي الإعاقة.
• ضمان سهولة الوصول إلى جميع الوجهات السياحية وبرامجها للجميع، بمن فيهم الأشخاص ذوي الإعاقة.