يتواصل العمل على بناء استاد راس أبو عبود المطل على ساحل قطر، والذي يتفرد بكونه أول استادات بطولة كأس العالم لكرة القدم الذي سيتم تفكيكه بالكامل وإعادة الاستفادة منه في أغراض أخرى عقب انتهاء منافسات البطولة.

تم الانتهاء من أعمال الحفر في المشروع، كما تمت تعبئة الأساسات بالخرسانة المسلحة. وبدأ العمل على شبكات الصرف الصحي والمرافق الأخرى. في هذه الأثناء، يجري العمل على تركيب حاويات الشحن التي ستشكّل كتل بناء هذا الاستاد.

Anchor: video

(This section will not be visible when viewing this page) .

سيمهّد هذا التقدم الكبير في العمل الطريق لبناء استاد سوف يستقبل أمهر لاعبي كرة القدم في العالم، كما سيمثل مصدر إلهام لمرحلة جديدة من الاستدامة والابتكار للمنشآت الرياضية.


اكتشف أكثر حول استاد راس أبو عبود: الصفحة الرئيسية | التصميم | الاستدامة | الإرث 

تعرّف على استاداتنا: البيت | الريان | الثمامة | الجنوب | المدينة التعليمية | خليفة الدولي | لوسيل

Arabic